بوتين يستعد للقاء كيم جونغ أون في كوريا الشمالية

أكد مساعدون للرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الاثنين أنه سيقوم بزيارة لكوريا الشمالية هذا الأسبوع. ويقولون إنه سيجتمع مع الزعيم كيم جونغ أون لمناقشة سبل تعزيز التحالف العسكري بين البلدين.

وتأتي زيارة بوتين تلبية للدعوة التي وجهها له كيم عندما التقيا في سبتمبر/أيلول الماضي في ميناء فضائي بالشرق الأقصى الروسي. وستكون هذه أول زيارة له إلى كوريا الشمالية منذ أن زارها في عام ألفين، وهو العام الذي تولى فيه السلطة.

ويقول مساعدو بوتين إنه سيصل في وقت متأخر من يوم الثلاثاء وسيرافقه وزيرا الخارجية والدفاع وغيرهما من كبار المسؤولين. ومن المقرر أن يجتمع مع كيم في اليوم التالي. ويتوقع أن يعززا العلاقات الاقتصادية والأمنية ويوقعا اتفاقا بشأن شراكة استراتيجية شاملة.

ومن المقرر أن يتوجه بوتين إلى هانوي في وقت لاحق من يوم الأربعاء. وسيلتقي بالأمين العام للحزب الشيوعي الفيتنامي نغوين فو ترونغ. ويتوقع أن يناقشا التجارة والشؤون الإقليمية والدولية.