الأمين العام لحلف شمال الأطلسي يقول إن 23 عضوًا سيحققون هدف الإنفاق الدفاعي البالغ 2 بالمائة هذا العام

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "ناتو" إن 23 من أعضاء الحلف البالغ عددهم 32 من المتوقع أن يحققوا هدف إنفاق 2 في المائة من ناتجهم المحلي الإجمالي على الدفاع هذا العام.

وكشف الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ عن ذلك في بداية المحادثات مع الرئيس الأمريكي جو بايدن في البيت الأبيض يوم الاثنين.

وقال ستولتنبرغ إن هذه الخطوة "تظهر أن الحلفاء الأوروبيين وكندا يكثفون جهودهم ويتحملون نصيبهم من المسؤولية المشتركة لحمايتنا جميعا في حلف الناتو".

ورحب بايدن بهذا التطور، قائلا إن عدد حلفاء الناتو الذين يستوفون عتبة 2 في المائة سيزيد بأكثر من الضعف مقارنة بما كان عليه عندما تولى منصبه.

ومع زيادة ميزانيات الدفاع، من المتوقع أن يناقش أعضاء الناتو سبل تعزيز موقفهم الردعي والدفاعي ضد روسيا في قمة تعقد في واشنطن الشهر المقبل.

وكان الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، الذي يهدف إلى العودة إلى البيت الأبيض، قد حث حلفاء الناتو على إنفاق المزيد على الدفاع، حتى أنه أشار إلى أن الولايات المتحدة لن تحمي أعضاء الناتو الذين لا ينفقون ما يكفي.