شركة تطوير عقاري تقرر هدم مبنى سكني استجابة لشكوى الجيران بأنه يعيق رؤية جبل فوجي

قررت شركة تطوير عقاري هدم مجمع سكني تم الانتهاء من بنائه حديثا في مدينة كونيتاتشي بطوكيو، مشيرة إلى "تأثيره على المنطقة المحيطة". وقد اشتكى بعض الأشخاص الذين يعيشون في مكان قريب من أن المبنى المكون من 10 طوابق يمنع رؤية جبل فوجي من الحي الذي يعيشون فيه.

وأبلغت الشركة المطورة Sekisui House، مسؤولي المدينة يوم الثلاثاء الماضي بقرارها وقف المشروع وهدم المبنى المكون من 18 شقة، قبل أسابيع فقط من الموعد المحدد لتسليمها إلى العملاء.

وكان من المقرر أن تكون الوحدات السكنية، التي تتراوح أسعار معظمها بين 446 ألف و510 آلاف دولار، جاهزة للتسليم للمشترين الشهر المقبل.

وقالت الشركة إن تقييمها السابق لتأثير المبنى على المنطقة المحيطة لم يكن كافياً. وأضافت أنه لا توجد أية مشاكل إنشائية في المبنى ولا توجد مخالفات قانونية مرتبطة بالمشروع.

وأثار القرار الذي اتخذته الشركة التي تعد من بين المطورين اليابانيين الكبار ردود فعل متباينة. وقالت امرأة من السكان الذين يعيشون في مكان قريب إنها سعيدة لأنها ستتمكن من الاستمتاع بمنظر جبل فوجي من الشارع مرة أخرى. وقال رجل آخر إن الشركة المطورة ربما تكون قد بالغت في رد فعلها تجاه شكاوى أولئك غير الراضين عن المشروع.