سفينة كورية جنوبية تجري ما يبدو مسحًا بحريًا في المنطقة الاقتصادية الحصرية لليابان جنوب تاكيشيما

أعلنت الحكومة اليابانية أنه تم رصد سفينة أبحاث كورية جنوبية تجري ما يبدو أنه مسح بحري في منطقة المنفعة الاقتصادية الحصرية لليابان جنوب جزر تاكيشيما.

وتسيطر كوريا الجنوبية على الجزر بينما تدعيها اليابان.

وقالت وزارة الخارجية اليابانية إنه تم رصد السفينة وهي تسقط ما يشبه الكابل في المياه في منطقة بحر اليابان في حوالي الساعة الثانية بعد ظهر يوم الخميس. وتضيف أن الجانب الكوري الجنوبي لم يقدم أي طلب مسبق لهذا النشاط.

واستدعى رئيس مكتب شؤون آسيا والمحيط الهادئ بالوزارة، نامازو هيرويوكي، دبلوماسيًا كبيرًا من سفارة كوريا الجنوبية في طوكيو للاحتجاج على تصرفات السفينة والدعوة إلى الوقف الفوري.

وقدمت السفارة اليابانية في سول احتجاجا مماثلا إلى وزارة الخارجية الكورية الجنوبية.

وتصر الحكومة اليابانية على أن الجزر جزء أصيل من الأراضي اليابانية. وتقول إن كوريا الجنوبية تحتلها بشكل غير قانوني.