بوينغ ترسل مركبة ستارلاينر وعلى متنها رائدي فضاء إلى المدار

أطلقت شركة بوينغ الأمريكية العملاقة في مجال الطيران بنجاح أول رحلة تجريبية مأهولة إلى المدار. وتحمل مركبة ستارلاينر رائدين من رواد فضاء ناسا إلى محطة الفضاء الدولية.

وجرى الإطلاق في كيب كانافيرال بولاية فلوريدا يوم الأربعاء.

وتمكن رائدا الفضاء من تجنب المشاكل الفنية التي شابت محاولتين في الأسابيع الأخيرة. وكانت مشكلات متعددة، بما في ذلك خلل في الكمبيوتر، هي المسؤولة عن إلغاء عمليات الإطلاق.

وستستغرق مركبة ستارلاينر ما يزيد قليلاً عن يوم واحد للوصول إلى محطة الفضاء الدولية. وسيقضي رائدا الفضاء حوالي أسبوع هناك قبل استخدام المركبة للعودة إلى الأرض. ومن المقرر أن يهبطا جنوب غربي الولايات المتحدة بمساعدة المظلات والوسائد الهوائية.

ومن المتوقع أن تستخدم ناسا مركبة ستارلاينر كوسيلة أخرى لنقل رواد الفضاء إلى الفضاء.