تحالف مودي يفوز بالأغلبية في الانتخابات الهندية لكن حزبه يخسر مقاعد

أعلن رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي الفوز في الانتخابات العامة في البلاد، حيث حافظ التحالف الذي يقوده حزبه الحاكم على الأغلبية. لكن الحزب فشل في الفوز بأغلبية الحزب الواحد.

وبدأ فرز الأصوات يوم الثلاثاء في الانتخابات التي بدأت في أبريل/نيسان، حيث تم التنافس على 543 مقعداً في مجلس النواب الهندي.

وأظهرت النتائج التي نشرتها لجنة الانتخابات في وقت مبكر من يوم الأربعاء أن التحالف الذي يقوده حزب بهاراتيا جاناتا بزعامة مودي حصل على 293 مقعدا.

وقال رئيس الوزراء في مقر حزبه بنيودلهي إن "انتصار اليوم هو انتصار أكبر ديمقراطية في العالم".

ومن المرجح أن يسارع الائتلاف الحاكم إلى إجراء محادثات للحفاظ على إدارة مودي لفترة ثالثة. لكن نسبة حزبه بهاراتيا جاناتا تقلصت بشكل كبير إلى 240 مقعدا.

وزاد تحالف المعارضة من مقاعده بأكثر بكثير مما توقعته استطلاعات الرأي.

ويشير المحللون إلى أن الناخبين خاصة في المناطق الريفية، غير راضين عن الفوارق الاقتصادية العميقة وتفاقم البطالة وسط النمو الاقتصادي الذي تشهده البلاد تحت قيادة مودي.

وقال راهول غاندي من حزب المؤتمر الوطني الهندي، أكبر أحزاب المعارضة، إن الانتخابات أظهرت بوضوح أن الشعب الهندي يدعو مودي إلى التنحي.