أوكرانيا ترحب باتساع نطاق الموافقة على استخدام الأسلحة الغربية لضرب أهداف داخل روسيا

قالت وزيرة الدفاع الهولندية إن بلادها تعتزم السماح لأوكرانيا باستخدام أسلحة قدمتها لها في ضرب أهداف داخل روسيا.

وأدلت كاجسا أولونغرن بهذه التصريحات في مقابلة مع موقع بوليتيكو الإخباري السياسي ومقره الولايات المتحدة نشرت يوم الاثنين.

وأشارت وزيرة الدفاع إلى الطائرات المقاتلة الـ24 من طراز إف-16 التي تعتزم بلادها تسليمها إلى أوكرانيا. وقالت "بمجرد تسليمها إلى أوكرانيا، فإنها ملكهم لاستخدامها".

وقالت أولونغرن إن هولندا تطلب فقط من أوكرانيا الالتزام بالقانون الدولي وحق الدفاع عن النفس. وأضافت أن هذا يعني أن كييف يمكنها استخدام الطائرات لضرب أهداف عسكرية للدفاع عن النفس.

وتأتي هذه الخطوة في الوقت الذي أعلنت فيه الولايات المتحدة وألمانيا أنهما ستغيران سياساتهما وستسمحان لكييف بضرب روسيا في داخل أراضيها بأسلحة مقدمة من بلديهما في محاولة لتعزيز الدفاع عن منطقة خاركيف شرقي أوكرانيا.

ورحب مدير المكتب الرئاسي الأوكراني أندريه يرماك بتحركات الغرب.

ونشر على وسائل التواصل الاجتماعي يوم الثلاثاء أن السماح باستخدام الأسلحة الغربية على الأراضي الروسية هو قرار حيوي.

وأشارت نائبة رئيس الوزراء الأوكراني إيرينا فيريشتشوك إلى أن القوات الأوكرانية ربما استخدمت أسلحة زودها بها الغرب لاستهداف منظومة صاروخية داخل روسيا.

وقالت في منشور لها على مواقع التواصل الاجتماعي إن ما يبدو أنها منظومة صواريخ روسية من طراز إس-300 تحترق. وأرفقت صورة تظهر دخانا أسود يتصاعد.

وذكرت فيريشتشوك أن ذلك حدث على الأراضي الروسية. وأضافت أن الحادث وقع بعد وقت قصير من السماح لأوكرانيا باستخدام الأسلحة الغربية لضرب أهداف داخل روسيا.

وأصبح هذا المنشور غير متاح فيما بعد. ويقول مراقبون إنه ربما حذف.