ناغاساكي تقرر عدم دعوة السفير الإسرائيلي إلى مراسم السلام السنوية

قال عمدة مدينة ناغاساكي إنه قرر عدم دعوة سفير إسرائيل لدى اليابان لحضور المراسم السنوية التي تقام لإحياء ذكرى القصف الذري الأمريكي على المدينة.

فقد أوضح عمدة المدينة سوزوكي شيرو قراره في مؤتمر صحفي يوم الاثنين.

وقال إنه اتخذ قرارا صعبا في ضوء الوضع الإنساني الأليم في قطاع غزة، وكذلك في ضوء الرأي العام في جميع أنحاء العالم حيال الأزمة.

وقال سوزوكي إنه لا يستطيع استبعاد خطر وقوع حوادث غير متوقعة في المراسم التذكارية في التاسع من أغسطس/آب. وقال إن الهدف من الفعالية هو الحداد على ضحايا القنبلة الذرية، لذلك فهو لا يستطيع التسامح مع أي اضطرابات.

وقال أيضًا إنه سيرسل بدلاً من ذلك رسالة إلى المبعوث الإسرائيلي يدعو فيها إلى الوقف الفوري للعنف في غزة.

وقال سوزوكي إن المدينة سترسل رسالة دعوة إلى المبعوث الفلسطيني إلى اليابان كالمعتاد.

وكان الاهتمام قد انصب على ناغاساكي، بعد أن قررت مدينة هيروشيما دعوة السفير الإسرائيلي لحضور حفلها التذكاري للسلام هذا العام.

وسترسل مدينة ناغاساكي خطابات الدعوة إلى ما مجمله 154 دولة ومنطقة. ويقول المسؤولون إن روسيا، التي تواصل غزوها لأوكرانيا، وحليف موسكو بيلاروسيا، تم استبعادهما أيضًا من قائمة المدعوين إلى المدينة.