تقارير إعلامية تفيد بأن "شينباوم" في طريقها لتصبح أول رئيسة للمكسيك

ذكرت تقارير إعلامية متعددة أن كلوديا شينباوم في طريقها لأن تصبح أول رئيسة للمكسيك. ويظهر الفرز الأولي للأصوات أنها حصلت على أكثر من 50 بالمائة من الأصوات في الانتخابات التي أجريت يوم الأحد.

وحصلت شينباوم، وهي عمدة سابقة لمدينة مكسيكو سيتي وتنتمي لحزب مورينا اليساري الحاكم، على نحو 58 بالمائة من الأصوات في النتائج الأولية التي أعلن عنها المعهد الوطني المكسيكي للانتخابات.

وهي تتقدم بأكثر من 25 نقطة مئوية على أقرب منافسيها زوتشيتل غالفيز، عضو مجلس الشيوخ السابق والمرشح عن ائتلاف المعارضة.

وكانت الانتخابات في الواقع منافسة بين المرشحين.

وأعلن حزب مورينا فوز شينباوم بالسباق الرئاسي.

وحظيت شينباوم بدعم الرئيس الحالي لوبيز أوبرادور، الذي حافظ على معدلات تأييد عالية.

وخلال الحملة الانتخابية، دعت إلى مواصلة سياسات أوبرادور للرعاية الاجتماعية والأمن.