وزراء دفاع اليابان والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية يناقشون التعاون الأمني

ناقش وزراء دفاع اليابان والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية المخاوف الأمنية الإقليمية المشتركة والتدابير اللازمة لتطبيق التعاون الثلاثي في ​​المنطقة.

فقد أجرى وزير الدفاع الياباني كيهارا مينورو ووزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن ووزير الدفاع الكوري الجنوبي شين وون سيك محادثات لمدة ساعة تقريبًا يوم الأحد في سنغافورة.

وأصدر المسؤولون الثلاثة بيانا مشتركا بعد المحادثات، أعربوا فيه عن قلقهم إزاء محاولة كوريا الشمالية إطلاق قمر اصطناعي عسكري في 27 مايو/أيار، واتفقوا على حث بيونغ يانغ على الوقف الفوري لجميع الأنشطة المزعزعة للاستقرار.

وقرر وزراء الدفاع تعزيز التعاون عبر إجراء تدريبات ثلاثية جديدة هذا الصيف في مجالات متعددة، وتضم القوات البرية والبحرية والجوية.

واتفقوا على إضفاء الطابع المؤسسي على التعاون الأمني ​​الثلاثي، بما في ذلك تبادل المعلومات والتدريبات الثلاثية، للمساهمة في إرساء السلام والاستقرار في منطقة المحيطين الهندي والهادئ.

وأكد المسؤولون الثلاثة مجددًا أنهم "يعارضون بشدة أي محاولات أحادية لتغيير الوضع الراهن في مياه المحيطين الهندي والهادئ"، واضعين في عين الاعتبار الأنشطة البحرية المتزايدة للصين.

واتفقوا على أهمية السلام والاستقرار عبر مضيق تايوان، ودعوا إلى الحل السلمي للقضايا عبر المضيق.