انتهاء عملية التصويت في الانتخابات الهندية، وتوقعات بفوز التكتل الحاكم بقيادة مودي بالأغلبية

انتهت جميع عمليات التصويت في الانتخابات العامة بالهند يوم السبت. ونشرت وسائل الإعلام المحلية نتائج استطلاعات رأي بيّنت أن تحالف رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي قد يكون في طريقه للفوز بالأغلبية البرلمانية المطلوبة لإبقائه في منصبه.

وانتهت يوم السبت الجولة الأخيرة من الانتخابات المكونة من سبع مراحل، والتي تعد الأكبر في العالم حيث تضم ما يقرب من مليار ناخب مؤهل. وجرت عملية التصويت في 543 دائرة انتخابية.

ويرأس مودي حزب بهاراتيا جاناتا الحاكم، ويسعى لولاية ثالثة كرئيس للوزراء. وفاز الحزب بأغلبية المقاعد في الانتخابات العامة السابقة لعام 2019، وحصل الائتلاف الحاكم على ما يقرب من ثلثي المقاعد.

وتتوقع استطلاعات الرأي التي أجرتها وسائل الإعلام أن مثل هذا الزخم سيستمر هذه المرة أيضًا.

وتقول أحزاب المعارضة إن نتائج استطلاعات الرأي عند الخروج من مراكز الاقتراع لا تعكس التصويت الفعلي بشكل صحيح.

وخلال الحملة الانتخابية، ركز التكتل الحاكم على شعبية مودي لتوسيع الدعم. وشدد على أن قيادته القوية أدت إلى النمو الاقتصادي في البلاد.

وتهدف المعارضة إلى كسب تأييد الناخبين الذين ينتقدون مودي بالقول إن البطالة بين الشباب والتفاوت الاقتصادي باتا يشكلان خطرا على البلاد في ظل إدارته.

ومن المقرر أن يتم فرز الأصوات في جميع أنحاء البلاد يوم الثلاثاء.