شي جينبينغ يتعهد بتقديم مساعدات إضافية لغزة ويسعى إلى علاقات أقوى مع الدول العربية

تعهد الرئيس الصيني شي جينبينغ بتقديم 500 مليون يوان إضافية، أو حوالي 69 مليون دولار، كمساعدات لغزة خلال اجتماع وزاري مع دول عربية.

وينظر إلى هذه الخطوة على أنها محاولة لزيادة نفوذ الصين في الشرق الأوسط حيث تتخذ الولايات المتحدة موقفا مؤيدا لإسرائيل.

وقد تحدث شي يوم الخميس في اجتماع لكبار المسؤولين لمنتدى التعاون الصيني العربي في بكين. وكان من بين المشاركين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الإمارات العربية المتحدة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.

وقال شي للحضور إن الصين ستعمل مع الدول العربية لجعل علاقاتها نموذجا لحفظ السلام والاستقرار العالميين. وأشار إلى أن بكين تريد تعزيز التعاون في مجالات مثل الذكاء الاصطناعي والطاقة والتجارة.

وفيما يتعلق بالصراع الإسرائيلي الفلسطيني، قال شي "لا يجوز استمرار الحرب إلى أجل غير مسمى" و"لا يجوز تأرجح الالتزام بحل الدولتين حسب الأهواء".

وأكد مجددا دعم الصين لإقامة دولة فلسطينية مستقلة. وتعهد شي بتقديم مساعدات إضافية للمساعدة في تخفيف حدة الأزمة الإنسانية في غزة ودعم إعادة الإعمار بعد الصراع.