رقع مرنة للأطفال المصابين بأمراض القلب تصبح متاحة الشهر القادم في اليابان

طورت جامعة يابانية بالتعاون مع شركات لصناعة المنسوجات رقعة قلبية قابلة للتمدد من أجل الأطفال المصابين بأمراض القلب الخلقية. وستكون المنتجات الجديدة متاحة في المؤسسات الطبية في اليابان اعتبارًا من يونيو/حزيران.

يذكر أن الأطفال الذين خضعوا لعملية جراحية لإغلاق الثقوب في قلوبهم والأوعية الدموية القلبية بالرقعات يحتاجون إلى عمليات جراحية لاستبدالها بأخرى جديدة مع نمو أجسامهم.

وتتمدد الرقعة الجديدة لاستيعاب نمو الأطفال، مما يلغي الحاجة إلى إجراء جراحة لتبديلها.

ومن المتوقع أن تؤدي هذه الرقع إلى تقليل العبء عن المرضى الأطفال على نحو كبير.

وقد طورتها جامعة أوساكا للطب والصيدلة، بالتعاون مع شركات لصناعة النسيج في محافظتي أوساكا وفوكوي.

وتحدث البروفيسور نيموتو شينتارو من الجامعة للصحفيين في طوكيو يوم الاثنين، وقال إنه يأمل أن ينهي هذا الابتكار جراحات استبدال الرقع للأطفال ويصبح منتجا تنافسيا في السوق العالمية.