قوات الدفاع الذاتي اليابانية تعتزم المشاركة في تدريبات عسكرية أمريكية مقررة في يونيو/حزيران المقبل

أعلنت وزارة الدفاع اليابانية أن قوات الدفاع الذاتي ستشارك في تدريب ميداني واسع النطاق يجريه الجيش الأمريكي للمرة الأولى الشهر المقبل.

فقد أعلنت الوزارة يوم الجمعة أن قوات الدفاع الذاتي ستنضم إلى تدريب "الدرع الشجاع" الذي يجري كل عامين. وستتم التدريبات لمدة أسبوعين اعتبارًا من أوائل يونيو/حزيران في هاواي وغوام والفلبين واليابان. وستستضيف منشآت قوات الدفاع الذاتي في اليابان، باستثناء تلك الموجودة في أوكيناوا وشيكوكو، بعض التدريبات.

وقالت الوزارة إن الطائرات المقاتلة الأمريكية ستجري تدريبات في قاعدة هاتشينوهيه الجوية التابعة لقوات الدفاع الذاتي البحرية في محافظة أوموري وقاعدة ماتسوشيما الجوية التابعة لقوات الدفاع الذاتي في محافظة مياغي.

ومن المقرر أن يتدرب الجيش الأمريكي وقوات الدفاع الذاتي اليابانية بشكل مشترك على ترميم مدرج في جزيرة إيوتو في المحيط الهادئ.

وسيتم التدريب العسكري "الدرع الشجاع" في إطار متعدد الجنسيات لأول مرة هذا العام. ويبدو أن الجيش الأمريكي يهدف إلى تعزيز الردع من خلال تحسين قدرته على الاستجابة ضد حالات الطوارئ في المناطق المحيطة باليابان، والتأكيد على التعاون مع الدول الشريكة.