تايوان في حالة تأهب على خلفية تدريبات عسكرية صينية

يبقى الجيش وخفر السواحل في تايوان في حالة تأهب في ظل التدريبات العسكرية الصينية المستمرة بالقرب من تايوان.

وكانت قيادة المسرح الشرقي للجيش الصيني قالت يوم الخميس إنها ستجري مناورة عسكرية في محيط تايوان وجزر كينمن ومناطق أخرى لمدة يومين حتى يوم الجمعة.

وقالت القيادة إن التدريب سيشمل دورية للأفرع العسكرية مثل القوات البرية والبحرية والجوية والصاروخية. وأضافت أنهم سيختبرون أيضًا قدراتهم القتالية المشتركة الحقيقية.

ونشرت القيادة مقطع فيديو مدته خمس دقائق تقريبًا على وسائل التواصل الاجتماعي الصينية مساء الخميس. وقالت إن اللقطات تظهر جزءا من التدريب.

وأصدر المتحدث باسم مكتب شؤون تايوان التابع لمجلس الوزراء الصيني، تشن بينهوا، بيانا مساء يوم الخميس.

وقال تشن إن الإجراءات الانتقامية التي اتخذتها الصين تستهدف الأنشطة المؤيدة للاستقلال في تايوان وتدخل القوى الخارجية، ولكنها لا تستهدف أبدًا مواطني تايوان.

وترفض إدارة الرئيس التايواني الجديد لاي تشينغ تيه الذي تولى منصبه يوم الاثنين الماضي، الاعتراف بمبدأ "الصين الواحدة".

من جهتها قالت وزارة الدفاع التايوانية إن 49 طائرة عسكرية صينية حلقت بالقرب من تايوان بين الصباح والساعة 8 مساء الخميس.

وقالت الوزارة أيضًا إن الطائرات والسفن العسكرية الصينية اقتربت من المنطقة المتاخمة لتايوان. وتمتد الحافة الخارجية لهذه المنطقة مسافة 24 ميلاً بحريًا أو حوالي 44 كيلومترًا، من الخط الساحلي.

وأضافت الوزارة أن الجيش التايواني وخفر السواحل منعا الطائرات والسفن الصينية من التقدم أكثر.