اختيار الفلبين كمقر إقليمي لمجموعة العمل النووي المدني الأمريكية

تم اختيار الفلبين لتكون المقر الإقليمي لمجموعة عمل أمريكية تهدف إلى تعزيز الصناعة النووية المدنية.

ويقول مسؤول أمريكي إن هذه المبادرة ستعزز التعاون بين البلدين في مجال تطوير الطاقة النووية.

وتم الإعلان عن هذه الخطوة يوم الثلاثاء على هامش منتدى أعمال دولي عقد في مانيلا. ويقول مسؤولون من كلا البلدين إن المجموعة ستوفر فرصًا لأسواق جنوب شرق آسيا.

وقال مساعد وزير الخارجية الأمريكي لشؤون شرق آسيا والمحيط الهادئ دانييل كريتنبرينك، "ستعمل المجموعة التي تقودها هذه الصناعة على ربط الشركاء الفلبينيين بالشركات الأمريكية، وتوفير حلول تكنولوجية عالمية المستوى وأفضل الممارسات لتسريع انتقال الفلبين إلى الطاقة النووية النظيفة والآمنة".

وقال وزير الطاقة الفلبيني رافائيل لوتيلا إن "الاهتمام المتجدد بالاستخدامات المدنية للطاقة النووية يعتبر الآن من قبل العديد من دول جنوب شرق آسيا خيارا قابلا للتطبيق".