عرض نوع منقرض من الذئاب اليابانية تم التعرف عليه حديثًا في طوكيو

عرض يوم الثلاثاء في طوكيو لأول مرة على العامة نوع منقرض من الذئاب اليابانية تم التعرف عليه حديثا. وساعدت تلميذة في البداية في التعرف على هذا النوع المعقد.

ويعرض الذئب الآن كجزء من معرض خاص تحت عنوان "الثدييات 3- مسيرة الحياة" في المتحف الوطني للطبيعة والعلوم في منطقة أوينو بطوكيو. وكان قد صنف بشكل خاطئ ضمن مجموعة المتحف على اعتبار أن نوع جلده من أنواع اليامائينو، أو الكلاب البرية.

وانضمت كوموري هيناكو، طالبة السنة الثانية بالمدرسة الإعدادية في طوكيو، إلى الخبراء وخلصت في تقرير صدر في فبراير/شباط إلى أن هذا النوع من المحتمل أن يكون ذئبًا يابانيًا تم الاحتفاظ به في حديقة حيوان أوينو منذ أكثر من قرن من الزمان.

وبدأ الفريق في دراسته بعد أن رأته كوموري في عام 2020 وتساءلت عما إذا كان بالفعل ذئبًا يابانيًا كانت قد رأته في بعض الكتب.

وقال المتحف إن هذه هي العينة الرابعة للحيوان المنقرض في اليابان. والثلاثة الآخرون موجودون في نفس المرفق وفي جامعة طوكيو، وفي جامعة واكاياما.

وقالت كوموري إنها سعيدة بعرض هذه العينة من الذئاب اليابانية، مضيفة أنها تشعر أنها تبدو لطيفة.

ويستمر المعرض حتى 16 يونيو/حزيران.