الرئيس الروسي يقول إنه منفتح على حوار بشأن أوكرانيا يأخذ مصالح موسكو بعين الاعتبار

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لإحدى وسائل الإعلام الصينية بأنه "منفتح على الحوار بشأن أوكرانيا". وأشار أيضًا إلى أن موسكو ترحب بمشاركة بكين في الجهود المبذولة لحل النزاع.

ونشر المكتب الرئاسي الروسي يوم الأربعاء مقابلة عبر الإنترنت أجراها بوتين مع وكالة أنباء شينهوا الصينية الحكومية.

وأجريت المقابلة المكتوبة قبل زيارة بوتين الرسمية للصين المقررة يومي الخميس والجمعة.

وستكون هذه أول زيارة خارجية لبوتين منذ تنصيبه الأسبوع الماضي. وكان حفل التنصيب إعلانا لبداية فترة ولايته الخامسة كرئيس للبلاد. ومن المقرر أن يزور بوتين بكين ومدينة هاربين بشمال شرق البلاد، والتي تقع في مقاطعة هيلونغجيانغ.

وقال الرئيس "نحن نشيد بالتوجهات التي تتبعها الصين لحل الأزمة في أوكرانيا. وتدرك بكين جيدًا أسبابها الجذرية وأهميتها الجيوسياسية العالمية، وهو ما ينعكس في خطتها المكونة من 12 نقطة".

وكانت الصين قد أصدرت الخطة التي تدعو إلى الحوار ووقف إطلاق النار، في فبراير/شباط من عام 2023. ولم تدعو الوثيقة إلى انسحاب القوات الروسية من أوكرانيا.

ورفضت الولايات المتحدة ودول أخرى الخطة. وأشاروا إلى أنها كانت من جانب واحد لصالح موسكو.