الإسرائيليون يكرمون قتلى الحرب في يوم تذكاري

كرم الإسرائيليون يوم الاثنين مواطنيهم الذين قتلوا في الحرب أو في هجمات إرهابية. وقد ركز الكثيرون في هذا اليوم التذكاري على الصراع في غزة. وقال لهم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو إن النصر "سيضمن مستقبلهم".

ووقف الناس في جميع أنحاء إسرائيل دقيقتي حداد لتكريم أجيال من قتلى الحروب. وتحدث نتنياهو في مراسم أقيمت في القدس، وقال إن هذا هو صراع من أجل بقائهم. وقال "إما نحن - إسرائيل - أو هم - وحوش حماس. إما استمرار الوجود والحرية والأمن والازدهار، أو الدمار والذبح والاغتصاب والاستعباد".

وقال نتنياهو إن حرب الاستقلال الإسرائيلية "لم تنته بعد". وأضاف قائلا "سنحقق أهداف النصر وفي قلبها عودة جميع الرهائن إلى وطنهم".

وقد واجه نتنياهو انتقادات منذ اندلاع الصراع الأخير. وحدث ذلك مرة أخرى عندما قاطع شخص مجريات المراسم. ويشعر العديد من الإسرائيليين بالغضب إزاء الإخفاقات الأمنية قبل هجوم حماس والقتال الذي أعقبه. وهم يراقبون الوضع بينما تتقدم قواتهم في هجماتها على غزة.