بايدن يأمر شركة تابعة للصين ببيع أرض بالقرب من قاعدة جوية

أمر الرئيس الأمريكي جو بايدن شركة تابعة للصين بإخلاء وبيع عقار اشترته بالقرب من قاعدة جوية، بسبب مخاوف تتعلق بالأمن القومي.

وقال البيت الأبيض في بيان يوم الاثنين إن الشركة اشترت عقارا يقع على بعد ميل واحد من قاعدة فرانسيس إي وارن الجوية في وايومنغ في يونيو/حزيران عام 2022. والقاعدة هي موطن لجزء من الترسانة الأمريكية للصواريخ الباليستية العابرة للقارات.

ويقول البيان إن الشركة أجرت بعد ذلك تحسينات لاستخدام العقار في عمليات التعدين المتخصصة للعملات المشفرة.

وتشير إلى أن لجنة الاستثمار الأجنبي في الولايات المتحدة ارتأت وجود خطر على الأمن القومي.

وقالت إن هذا يرجع إلى قرب العقارات المملوكة لأجانب من قاعدة صواريخ استراتيجية وعنصر رئيسي في الثالوث النووي الأمريكي.

ويتكون الثالوث النووي الأمريكي من صواريخ باليستية عابرة للقارات وصواريخ باليستية تطلق من الغواصات وقاذفات استراتيجية.