اليابان تسعى لاستقطاب المزيد من الاستثمارات ومواهب تقنية المعلومات من الخارج

يقول المسؤولون اليابانيون إنهم يعملون على إيجاد طرق لجذب المزيد من الاستثمارات والعاملين في مجال تقنية المعلومات من الخارج لاستدامة النمو الاقتصادي للبلاد.

وقد توصلت الحكومة إلى خطط لتشجيع الشركات الأجنبية على إنشاء مصانع وعمليات أخرى في اليابان.

وقد حددت بالفعل هدف مضاعفة الاستثمار الأجنبي المباشر بحلول عام 2030 مقارنة بعام 2022. والهدف هو 100 تريليون ين، أو نحو 640 مليار دولار.

وقال وزير الإنعاش الاقتصادي شيندو يوشيتاكا يوم الاثنين إن الاستثمار على نطاق واسع سيكون ضروريا لبناء اقتصاد يمكن أن يتوسع حتى في مواجهة الانكماش السكاني وشيخوخة المجتمع.

ويريد المسؤولون جعل الأعمال الورقية واضحة وباللغة الإنجليزية حتى تتمكن الشركات من تأسيس فروعها في اليابان بسهولة أكبر.

أما بالنسبة للعمال الأجانب، فيريد المسؤولون أولا تعديل القواعد الحكومية بشأن وضع إقامة العمال الأجانب.

وهو ما قد يدفع خريجي تقنية المعلومات من أفضل الجامعات في الهند وجنوب شرق آسيا وأماكن أخرى إلى الرغبة في العيش والعمل في اليابان.