طائرة تابعة للخطوط الجوية اليابانية تجتاز خط التوقف ما أدى إلى إلغاء إقلاع طائرة ركاب أخرى

علمت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية NHK أن طائرة تابعة للخطوط الجوية اليابانية JAL تجاوزت على نحو كبير خط التوقف في مدرج مطار فوكؤوكا جنوب غربي اليابان يوم الجمعة الماضي، ما أدى في نهاية المطاف إلى إلغاء إقلاع طائرة ركاب أخرى.

وقالت وزارة النقل اليابانية إن الطائرة التابعة لشركة JAL كانت تقف في طابور للإقلاع عند مدرج مطار فوكؤوكا وعبرت خط التوقف أمام المدرج بعيد ظهر يوم الجمعة.

وتلقت الطائرة تعليمات من برج التحكم في الملاحة الجوية بالتوقف أمام خط التوقف، لكنها استمرت وتوقفت أمام المدرج مباشرة بعد أن تلقت تعليمات بالتوقف مرة أخرى من قبل موظف البرج.

ووقعت هذه الحادثة عندما كانت طائرة تابعة لشركة الطيران الإقليمية J-Air المتجهة إلى مطار ماتسوياما تستعد للإقلاع على نفس المدرج. وكانت تسير بسرعة تزيد عن 120 كيلومترًا في الساعة.

وألغت طائرة J-Air إقلاعها فجأة بناءً على أمر برج التحكم.

وكان هناك 47 شخصًا، من بينهم أفراد الطاقم، على متن طائرة J-Air، ولم يصب أحد عندما استخدمت مكابح الطوارئ.

ويحقق مسؤولو الوزارة في تفاصيل ما حدث.

وأصدرت شركة JAL اعتذارًا عن تسببها في المشكلة. وكشفت أنها أبلغت سلطات الطيران بالفعل بوقوع الحادثة.