زيلينسكي: الهجمات الروسية على خاركيف تهدف إلى تفريق القوات الأوكرانية

صرح الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في لقطات نشرت يوم الأحد بأن الهجمات الروسية عبر الحدود على منطقة خاركيف في شرق البلاد تهدف إلى تفريق القوات الأوكرانية مع استمرار القتال العنيف في منطقة دونيتسك.

وأضاف أن عمليات قتالية مكثفة تجري على جبهات متعددة في دونيتسك بالإضافة إلى المعارك في خاركيف. واعترف بالصعوبة التي تواجهها أوكرانيا مؤكدا أنها ستصد الهجمات الروسية.

وتكثف القوات الروسية التي عبرت الحدود من الشمال عملياتها في خاركيف. وقالت وزارة الدفاع الروسية يوم الأحد إنها سيطرت على أربع قرى أخرى.

وقال حاكم منطقة خاركيف في نفس اليوم إن الهجمات الروسية مستمرة ليلا ونهارا شمالي المنطقة.

وأضاف أن مدنييْن اثنيْن قُتلا كما تم إجلاء نحو 4000 من السكان خلال اليومين الماضيين.

وقال حاكم منطقة بيلغورود غربي روسيا، التي تقع على الحدود مع أوكرانيا يوم الأحد، إن القوات الأوكرانية قصفت مبنى سكنيا من 10 طوابق في العاصمة الإقليمية، مما أسفر عن مقتل ثمانية أشخاص على الأقل.

من جانبها نفت أوكرانيا ضلوعها في القصف قائلة إن الاتهامات تهدف إلى تبرير المزيد من الهجمات التي تشنها روسيا.