الفيضانات تقتل 160 شخصا على الأقل في أفغانستان

أسفرت الفيضانات الناجمة عن الأمطار الغزيرة التي ضربت الولايات الشمالية في أفغانستان، بما فيها بغلان وتخار، عن مقتل 160 شخصًا على الأقل يوم الجمعة.

وتطالب حكومة طالبان المؤقتة المجتمع الدولي بتقديم المساعدة.

وقال متحدث باسم الهيئة الوطنية لإدارة الكوارث إن أكثر من 220 شخصا أصيبوا في الفيضانات.

وتضرر أكثر من 8000 منزل كليا أو جزئيا، وفقد الكثير من الأشخاص منازلهم.

وبدأت الملاجئ الآمنة، وكذلك إمدادات الغذاء والماء، تنفد.

وتقول منظمة الصحة العالمية إن البيانات الأخيرة تشير إلى زيادة في عدد حالات الأمراض المنقولة بالمياه، ولا سيما الإسهال والأمراض الجلدية، في المناطق المتضررة من الفيضانات.

وقال القائم بأعمال وزير الخارجية أمير خان متقي من حكومة طالبان إن موجة الفيضانات الأخيرة مدمرة للغاية وتحتاج البلاد إلى الكثير من المساعدة.