الجمعية العامة للأمم المتحدة تحيي مساعي عضوية فلسطين

تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة بأغلبية ساحقة قرارا يدعم مسعى الفلسطينيين للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة. وأوصت الجمعية مجلس الأمن بإعادة التفكير في الأمر "بإيجابية".

وتم تبني القرار يوم الجمعة بأغلبية 143 صوتا مقابل تسعة أصوات معارضة، بما في ذلك الولايات المتحدة وإسرائيل. وامتنعت خمس وعشرون دولة عن التصويت.

وامتلأت القاعة بالتصفيق عندما تمت الموافقة على القرار، وشكل المندوبون طابورا لتبادل العناق مع رياض منصور، سفير فلسطين في الأمم المتحدة.

ويتمتع الفلسطينيون حاليا بوضعية مراقب بدون عضوية. ويعترف القرار الأخير بهم على أنهم مؤهلون للانضمام بشكل كامل.

وتحتاج العضوية الكاملة إلى توصية من مجلس الأمن. لكن الوفد الأمريكي استخدم حق النقض (الفيتو) ضد مثل هذا القرار الشهر الماضي.