احتجاجات على مشاركة إسرائيل في مسابقة يوروفيجن

تشدد الإجراءات الأمنية في مكان مسابقة الأغنية الأوروبية، يوروفيجن، في السويد وسط احتجاجات على مشاركة إسرائيل.

وقد تأهلت المغنية الإسرائيلية إيدن جولان إلى نهائي يوم السبت، الذي يقام هذا العام في مالمو.

ويعد هذا الحدث أكبر مسابقة غنائية في أوروبا.

وتقول وكالة رويترز للأنباء إن آلاف الأشخاص تجمعوا في المدينة يوم الخميس للاحتجاج على الهجمات الإسرائيلية على غزة. وأفيد بأنه كانت من بينهم الناشطة المناخية غريتا تونبرغ.

وحمل المتظاهرون لافتة كتب عليها "توقفوا عن استخدام يوروفيجن لتبييض الجرائم الإسرائيلية".

وقالت إحدى المتظاهرين إنه كان ينبغي على المنظمين استبعاد إسرائيل، كما فعلوا مع روسيا في ضوء غزو أوكرانيا. وقالت: "ليس صحيحا أن مسابقة يوروفيجن ليست سياسية".

وقالت المغنية الإسرائيلية للصحفيين إنه شرف كبير لها أن تمثل بلادها.

ونشر رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو رسالة فيديو تمنى لها فيها النجاح، مما أثار المزيد من الغضب بين المتظاهرين.