نتنياهو يتعهد بالمضي قدما في العملية العسكرية في رفح

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن "أي قدر من الضغوط" لن يمنع الإسرائيليين من الدفاع عن أنفسهم. وأدلى بهذه التصريحات في أعقاب قرار الرئيس الأمريكي جو بايدن وقف شحنات الذخيرة إلى بلاده. وقال يوم الخميس إنه إذا كان على إسرائيل أن "تقف بمفردها" فإنها ستفعل ذلك.

وقال نتنياهو إنهم سوف يقاتلون "بأظافرهم" إذا اضطروا لذلك في الوقت الذي تستخدم فيه قواته المزيد من ترسانتها أثناء قصفها لأجزاء من مدينة رفح.

وانسحب المفاوضون الإسرائيليون من محادثات وقف إطلاق النار في القاهرة. وأصدر زعماء حماس بيانا يوم الخميس قالوا فيه إن مندوبيهم غادروا أيضا. وقالوا إن غزو رفح "يهدف إلى عرقلة جهود الوسطاء".

وحذر المتحدث باسم البيت الأبيض لشؤون الأمن القومي جون كيربي من أن القيام بعملية برية كبيرة "من شأنه أن يدعم موقف" حماس على طاولة المفاوضات. وأضاف أن الولايات المتحدة تعمل مع الإسرائيليين لتطوير أساليب بديلة للقضاء على التهديدات بدلا من "اقتحام رفح".