عمدة بلدة غينكاي اليابانية يوافق على إجراء مسح أولي لاختيار موقع للتخلص من نفايات نووية

قال عمدة بلدة غربي اليابان إنه قرر قبول إجراء مسح أولي لاختيار موقع نهائي للتخلص من نفايات عالية الإشعاع.

أعلن عن ذلك واكياما شينتارو عمدة بلدة غينكاي يوم الجمعة.

يذكر أن القانون يشترط دفن النفايات عالية الإشعاع الناتجة عن محطات الطاقة النووية على عمق أكثر من 300 متر تحت الأرض، حيث تستمر في إصدار إشعاعات عالية لفترة طويلة من الزمن. كما يلزم القانون إجراء مسوحات على ثلاث مراحل لاختيار مواقع محتملة للتخلص النهائي من تلك النفايات.

وستتلقى البلديات التي تقبل بإجراء المسح دعما ماليا في كل مرحلة. ومن المقرر أن يصل الدعم المالي إلى ما أقصاه نحو 12.85 مليون دولار للمرحلة الأولى ونحو 44.98 مليون دولار للمرحلة الثانية.

وكان مجلس البلدة قد وافق في أبريل/نيسان على عريضة تدعو إلى إجراء المسح الأولي. وطلبت الحكومة المركزية من البلدة الأسبوع الماضي الموافقة على إجراء المسح.

وتعد البلدة الواقعة في محافظة ساغا ثالث بلدية يابانية تقبل هذا النوع من المسح، بعد بلدة سوتو وقرية كامويناي، وكلاهما في محافظة هوكايدو شمالي اليابان.

وتستضيف غينكاي محطة للطاقة النووية تديرها شركة كيوشو للطاقة الكهربائية. وسيكون المسح هو الأول من نوعه في بلدية توجد فيها محطة نووية.