الرئيس الصيني يحدد ملامح مستقبل مشترك مع صربيا

اتفق الرئيس الصيني شي جينبينغ والرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش على تعزيز تعاونهما لبناء "مستقبل مشترك".

فقد التقى شي مع فوتشيتش يوم الأربعاء في العاصمة الصربية بلغراد. وهذه هي المحطة الثانية للرئيس شي في جولته في الدول الأوروبية.

ووقع الزعيمان اتفاقيات لتعزيز التعاون الاقتصادي وتبادل الأفراد.

وأعرب شي عن دعمه لصربيا بشأن موقفها حيال كوسوفو، التي أعلنت استقلالها عن صربيا في عام 2008. وقال إنه يدعم جهود صربيا لحماية وحدة أراضيها.

وأيد فوتشيتش الموقف الصيني الذي يعتبر تايوان جزءا من الصين.

يذكر أن شي وصل صربيا في تاريخ رمزي هو الذكرى السنوية الخامسة والعشرون لقصف الناتو للسفارة الصينية في يوغوسلافيا السابقة عن طريق الخطأ. وقادت القوات الأمريكية التحالف الذي نفذ الحملة.

وكتب شي مقالا نشر في صحيفة يومية صربية قال فيه إن الشعب الصيني "لن يسمح أبدا لمثل هذا التاريخ المأساوي أن يكرر نفسه".