زيلينسكي يدين روسيا بينما تحيي أوكرانيا ذكرى النصر على النازية

دان الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي روسيا بينما تحتفل بلاده بذكرى انتصارها على النازية في الحرب العالمية الثانية.

وأصدر زيلينسكي رسالة فيديو عبر الإنترنت يوم الأربعاء.

وفي العام الماضي، حددت أوكرانيا يوم 8 مايو/أيار باعتباره يوما للذكرى والانتصار على النازية. وكانت ألمانيا النازية استسلمت في ذلك اليوم من عام 1945. ومن الواضح أن تحرك أوكرانيا جاء لتمييز نفسها عن روسيا، التي تحتفل بيوم النصر في التاسع من مايو/أيار.

وقال زيلينسكي في الرسالة: "قبل ثمانين عامًا، ناضل ملايين الأوكرانيين لإلحاق الهزيمة بالنازية إلى الأبد. لكن اليوم، يواجه الأوكرانيون مرة أخرى الشر، الذي عاد للظهور، ويريد تدميرنا مرة أخرى". ومضى يقول: "هذا الشر يسمى الفاشية الروسية".

وقال زيلينسكي إن الفيديو تم تصويره في قبو مدرسة في منطقة تشيرنيهيف شمالي البلاد، حيث تم احتجاز حوالي 350 مواطنا، بينهم أطفال، في المرحلة الأولى من الغزو الروسي.

وقال إن الجميع يمكن أن يفهموا ما هي روسيا بوتين إذا تخيلوا وضع محتجزين في قبو بدون ضوء وطعام وماء وغيرها من الضروريات.

ودعا الرئيس الدول إلى الاتحاد تحت راية" تحالف مناهض لبوتين". وقال إن العالم يستطيع أن يوقف "نازيي موسكو" بالأفعال وليس بالأقوال، ويمنع "الشر الجديد" من الانتشار إلى أوروبا بأكملها والعالم أجمع.