دايهاتسو تستأنف تشغيل جميع مصانعها في اليابان بعد فضيحة السلامة

استأنفت دايهاتسو موتور، وهي وحدة السيارات الصغيرة التابعة لشركة تويوتا موتور، عمليات مصنعها في مقرها الرئيسي. وكانت العمليات قد علقت لمدة أربعة أشهر ونصف بسبب فضيحة التحايل في نتائج اختبار السلامة. وقد استأنفت جميع مواقع الإنتاج المحلي الأربعة لشركة دايهاتسو الآن العمل مرة أخرى.

واستأنفت الشركة الصانعة للسيارات انتاج نموذجين في مصنعها بمحافظة أوساكا يوم الثلاثاء. ويعمل في المصنع حوالي 200 موظف.

وأغلقت شركة دايهاتسو جميع مصانعها في اليابان في أواخر ديسمبر/كانون الأول بعد اعترافها بتزوير نتائج اختبارات السلامة من أجل الحصول على شهادة حكومية.

واستأنفت الشركة منذ ذلك الحين الإنتاج على مراحل حيث أكدت سلطات الرقابة أن طرزا معينة تستوفي المعايير الحكومية.

وكانت شركة دايهاتسو قد استأنفت بالفعل الإنتاج في مصانعها في محافظتي كيوتو وشيغا وشركة تابعة لها في محافظة أويتا.

وتقبل الشركة الآن أيضًا الطلبات الجديدة لجميع الطرز تقريبًا الموجهة للسوق اليابانية. لكنها تقول إن الطلبات لم تعد إلى المستويات التي كانت عليها قبل تعليق الإنتاج.