بايدن يتحدث مع نتنياهو بينما تأمر إسرائيل الناس بمغادرة أجزاء من رفح

أبلغ الرئيس الأمريكي جو بايدن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أن الولايات المتحدة لا تدعم العمليات البرية في رفح جنوبي قطاع غزة.

وجاءت تصريحات بايدن في الوقت الذي أصدرت فيه القوات الإسرائيلية تعليمات للسكان بمغادرة أجزاء من شرقي رفح، محذرة من عملية عسكرية وشيكة.

وقالت إسرائيل في وقت لاحق إنها تنفذ عمليات محدودة في المدينة التي بها حوالي 1.2 مليون نسمة، من بينهم العديد من الأفراد الذين فروا إليها من مناطق أخرى.

وقال المتحدث لشؤون الأمن القومي بالبيت الأبيض جون كيربي إن بايدن أبلغ نتنياهو خلال مكالمة هاتفية يوم الاثنين أن الولايات المتحدة لا تدعم عمليات برية تعرض أي مدنيين للخطر.

وقال كيربي: "نحن نطرح أسئلة على الإسرائيليين حول نواياهم هنا، وما هو الهدف الأكبر من هذا الإخلاء".

وقال مكتب نتنياهو يوم الاثنين إن حكومة الحرب الإسرائيلية وافقت بالإجماع على مواصلة العملية العسكرية في رفح لممارسة الضغط على حماس وتحقيق إطلاق سراح الرهائن المحتجزين في غزة.