القوات الروسية تواصل هجماتها في أوكرانيا

يواصل الجيش الروسي هجومه في المناطق الحضرية في جميع أنحاء أوكرانيا، بما في ذلك الأجزاء الشرقية والجنوبية من البلاد.

وقال حاكم منطقة خاركيف شرقي أوكرانيا إن الغارات التي وقعت في مدينة خاركيف يوم الثلاثاء أسفرت عن مقتل رجل وإصابة تسعة أشخاص.

وقال المدعي العام الأوكراني أندريه كوستين يوم الثلاثاء إن صاروخا باليستيا من طراز إسكندر مزودا برأس حربي عنقودي ضرب منطقة أوديسا جنوبي البلاد في اليوم السابق، مما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص.

كما تكثف القوات الروسية جهودها لتوسيع احتلالها للأراضي الأوكرانية.

وتشن حاليا هجوما على بلدة تشاسيف يار، التي تعد معقلا أوكرانيا في غربي باخموت بمنطقة دونيتسك شرقي أوكرانيا.

ونقلت صحيفة نيويورك تايمز يوم الاثنين عن مسؤولين أوكرانيين قولهم إن ما يصل إلى 25 ألف جندي روسي يشاركون في هذه الهجمات.

وأشار تقرير الصحيفة إلى أنه إذا استولت القوات الروسية على البلدة، التي تقع على أرض استراتيجية مرتفعة، فإن ذلك سيضع نقطة إمداد رئيسية للقوات الأوكرانية "في خط النار المباشر لموسكو".

وأضاف التقرير أن مسألة وصول الإمدادات من الدول الغربية "إلى ساحة المعركة بسرعة كافية لوقف التقدم الروسي لا تزال غير مؤكدة".