دول مجموعة السبع تتفق على التخلص التدريجي من توليد الطاقة من الفحم بحلول ثلاثينيات القرن الحالي

اتفق وزراء الطاقة من مجموعة الدول السبع على التخلص التدريجي من توليد الطاقة من الفحم الذي لا يراعي تخفيض الانبعاثات، خلال النصف الأول من ثلاثينيات القرن الحالي، إلى جانب الاتفاق على إطار زمني بديل.

واختتم الوزراء المحادثات التي استمرت يومين في مدينة تورين بإيطاليا يوم الثلاثاء. وجاء الاجتماع في أعقاب مؤتمر الأمم المتحدة المعني بتغير المناخ COP28 العام الماضي.

وجاء في البيان الصادر بعد الاجتماع أن مجموعة السبع ستنهي استخدام الفحم في توليد الطاقة بحلول منتصف ثلاثينيات القرن الحالي "أو في إطار زمني يتوافق مع إبقاء حد ارتفاع درجة الحرارة بما لا يتجاوز 1.5 درجة مئوية، بما يتماشى مع طرق الدول لتحقيق انبعاثات صفرية".

وتحث الوثيقة أيضًا الدول الأخرى على تقديم أهدافها الجديدة لخفض الانبعاثات لعام 2030 وما بعده بحلول أوائل العام المقبل.

وينص البيان على أن مجموعة السبع تهدف إلى أن تكون قدرة الطاقة المتجددة العالمية أكبر بثلاث مرات بحلول عام 2030. ويضع الهدف المتمثل في زيادة تخزين الطاقة بست مرات إلى 1500 غيغاوات عن المستويات الحالية من خلال البطاريات وغيرها من الأساليب.

ويقول البيان أيضًا إن دول مجموعة السبع ستعزز التعاون في دعم الدول النامية في أفريقيا والمناطق الأخرى من أجل العمل المناخي.