ثوران بركان في إندونيسيا، واليابان تراقب تأثيره

قالت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية إنه لا يوجد خطر حدوث تسونامي في اليابان بعد ثوران بركان في إندونيسيا.

ويقول مسؤولو الوكالة إن بركان جبل روانغ في مقاطعة سولاويسي الشمالية ثار في وقت مبكر من يوم الثلاثاء.

ويقولون إن الدخان شوهد يتصاعد من البركان بارتفاع 19 ألف متر. ويراقب المسؤولون تغيرات المد والجزر والظواهر الأخرى الناجمة عن الثوران. لكنهم أضافوا أنه لا توجد تغيرات كبيرة في مستويات المد والجزر في اليابان ومحيطها.

وسبق أن ثار بركان جبل روانغ في 17 أبريل/نيسان، مما أجبر حوالي 800 من السكان على الفرار إلى جزيرة أخرى.

وحثت السلطات في إندونيسيا الناس في محيط البركان على الإخلاء فورًا بعد ثورانه يوم الثلاثاء. وطلبت أيضا من سكان جزيرة قريبة البقاء في حالة تأهب تحسبا لاحتمال حدوث تسونامي.