رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي يوافق على خطط استمرار الحرب في غزة

قال الجيش الإسرائيلي يوم الأحد إن رئيس هيئة أركانه العامة الجنرال هرتسي هاليفي، وافق على خطط لمواصلة الحرب في قطاع غزة. ويعتقد أن هذه الخطوة تأتي في إطار الاستعدادات لهجوم بري على مدينة رفح جنوبي القطاع.

ويعيش في رفح حاليًا حوالي 1.2 مليون شخص بما في ذلك الأشخاص الذين تم إجلاؤهم من أجزاء أخرى من غزة.

لكن وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس، قال لمحطة تلفزيون محلية إن الحكومة ستعلق العملية إذا توصلت إلى اتفاق مع حماس.

وتجري إسرائيل وحماس مفاوضات غير مباشرة بشأن وقف القتال وإطلاق سراح الرهائن المحتجزين في غزة. وتتوسط في المحادثات دول مثل مصر.

وأفادت وسائل إعلام في الشرق الأوسط بأن وفداً من حماس سيزور مصر يوم الاثنين لمناقشة اقتراح جديد من إسرائيل. ونشرت وسائل الإعلام الخبر نقلاً عن مصادر في حماس يوم الأحد.

في هذه الأثناء، نشر الجيش الإسرائيلي يوم السبت مقطع فيديو قال إنه يظهر أعمال البناء في مشروع لإدخال المواد الغذائية وإمدادات الإغاثة الأخرى إلى غزة عبر رصيف بحري.

وأعلنت واشنطن يوم الخميس أن السفن العسكرية الأمريكية بدأت في بناء المراحل الأولية للرصيف المؤقت والجسر في البحر.

ويؤكد الجيش الإسرائيلي أنه يعمل مع كيانات أخرى، بما في ذلك القيادة المركزية الأمريكية، في المشروع. ويضيف الجيش أنه يبذل كل ما في وسعه لزيادة كمية المساعدات الإنسانية التي سيتم نقلها إلى غزة.

ويقدر برنامج الغذاء العالمي أن 70% من سكان شمالي غزة يعانون من جوع يصل إلى حد الكارثة.