مجلس محلي في اليابان يدعو بلدة إلى السماح بدراسة بناء موقع للنفايات النووية

تبنى المجلس المحلي في بلدة غينكاي بجنوب غربي اليابان عريضة تدعو إلى إجراء المرحلة الأولى من مسح لتحديد إن كان من الممكن بناء موقع تخلص نهائي من نفايات عالية الإشعاع في البلدة مصدرها محطات الطاقة النووية.

وجاءت الخطوة يوم الجمعة. يذكر أن بلدة غينكاي تقع في محافظة ساغا. وتستضيف محطة للطاقة النووية تشغلها شركة كيوشو للطاقة الكهربائية.

ومن بين جميع المجالس التشريعية المحلية في البلدات والمدن اليابانية التي تستضيف محطات طاقة نووية، أصبح مجلس غينكاي أول مجلس يوافق على عريضة لصالح إجراء مسح أولي لموقع للنفايات النووية.

وخلال المرحلة الأولى من المسح، سيتم فحص مواد مرجعية وبيانات أخرى.

ويريد الفاحصون معرفة إن كان من الممكن أن تستضيف البلدة موقعا للتخلص من النفايات.

ويمتلك عمدة البلدية الكلمة الأخيرة بشأن السماح بإجراء المسح.

وأشار واكيياما شينتارو عمدة غينكاي إلى أنه سيعرب عن موقفه أوائل الشهر القادم.