سيارات الطاقة الجديدة في دائرة الأضواء في معرض بكين للسيارات

توافد ممثلو صناعة السيارات وكذلك عشاق السيارات إلى العاصمة الصينية لحضور إحدى أكبر الفعاليات التجارية في العالم. وينصب اهتمام الحشود في معرض بكين للسيارات هذا العام على أحدث سيارات الطاقة الجديدة من جميع أنحاء العالم.

ويشارك في المعرض ما يقرب من 1500 من صانعي السيارات وقطع الغيار وشركات أخرى.

وتحظى السيارات الكهربائية والسيارات الهايبريد القابلة للشحن الخارجي بأكبر قدر من الاهتمام من بين مركبات الطاقة الجديدة. ويمثل هذا القطاع الآن ثلث إجمالي مبيعات السيارات في الصين التي هي أكبر سوق في العالم.

وليست شركات السيارات هي الوحيدة التي لها حضور في المعرض، حيث تتيح شركة الهواتف الذكية الصينية "شاومي" للجمهور نظرة عن قرب على سيارة كهربائية طرحتها في السوق قبل بضعة أسابيع. وتقول الشركة إن الطلبيات تجاوزت بالفعل 75 ألفا.

وكشفت تويوتا اليابانية أيضًا النقاب عن بعض السيارات الكهربائية الجديدة في هذا المعرض. وأعلنت الشركة أنها ستتعاون مع شركة تكنولوجيا المعلومات الصينية العملاقة تينسنت لتطوير برمجيات للسيارات الكهربائية وغيرها من المركبات.

كما تعرض نيسان اليابانية في الفعالية نموذجين نظريين لسيارات هايبريد قابلة للشحن الخارجي.