تيك توك تتعهد بتحدي القانون الجديد الذي قد يحظر تطبيقها

قال الرئيس التنفيذي لـ"تيك توك" إن الشركة ستتحدى التشريع الذي وقعه الرئيس الأمريكي جو بايدن ليصبح قانونا والذي قد يحظر تطبيق مشاركة الفيديو الشهير في البلاد.

وكان مجلس الشيوخ الأمريكي قد مرر يوم الثلاثاء مشروع القانون بدعم من الحزبين، ووقع بايدن على مشروع القانون يوم الأربعاء. وسيتم حظر تيك توك إذا لم تبيعه شركة ByteDance الصينية المشغلة له في غضون 270 يوما. ويمكن لبايدن تمديد الموعد النهائي لمدة إضافية تصل إلى 90 يوما.

وقال شو زي تشو الرئيس التنفيذي لتيك توك في مقطع فيديو "لم نرتكب أي خطأ، هذا حظر على تيك توك وعليكم وعلى أصواتكم". واستطرد قائلا "نحن واثقون من أننا سنواصل النضال من أجل حقوقكم في المحاكم. إن الحقائق والدستور في صفنا ونتوقع أن نفوز مرة أخرى".

ويقال إن التطبيق يستخدمه 170 مليون شخص في الولايات المتحدة.

وهناك مخاوف متزايدة من أن التطبيق قد يشكل خطرا أمنيا، حيث يمكن للحكومة الصينية استغلاله للحصول على معلومات. لكن البعض يعارض حظر التطبيق، بحجة أن ذلك ينتهك حقوق حرية التعبير.