الولايات المتحدة تستخدم الفيتو ضد طلب الفلسطينيين الحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة

رفض مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة مشروع قرار يوصي بحصول الفلسطينيين على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة بسبب استخدام الولايات المتحدة حق النقض أو الفيتو.

وأجرى أعضاء المجلس الخمسة عشر تصويتا يوم الخميس. وصوتت 12 دولة، من بينها اليابان وفرنسا، لصالح القرار، بينما امتنعت بريطانيا وسويسرا عن التصويت.

وقدمت الجزائر مسودة تمثل دعم الدول العربية للفلسطينيين وسط الصراع المستمر في قطاع غزة.

ويدعو القرار إلى العضوية الكاملة للفلسطينيين، قائلا إنه ينبغي السعي إلى حل الدولتين الذي تتعايش فيه إسرائيل مع الدولة الفلسطينية المستقبلية. ويتمتع الفلسطينيون حاليا بوضع مراقب غير عضو.

ولمنح العضوية، يجب أن يوافق مجلس الأمن على الاقتراح، ويجب أن يصوت لصالحه ثلثا أعضاء الجمعية العامة أو أكثر.

وقال المبعوث الياباني الخاص للسلام في الشرق الأوسط، أويمورا تسوكاسا، إن اليابان صوتت لصالح مشروع القرار آخذة بعين الاعتبار الوضع الخطير في غزة. وقال إن موقف بلاده هو دعم إقامة دولة فلسطينية من خلال المفاوضات السلمية بين الطرفين.